نانو عازل للرطوبة

 اصباغ نانو عازلة ومضادة للرطوبة

 

 

  

 

ان اصباغ النانو العازلة هي منتجات جديدة يتم الحصول عليها بالاستفادة من تكنولوجيا النانو.

 

وهذا النوع من الأصباغ يتطابق مع ظروف البيئة ويتمتع بخاصية العزل الحراري ومضاد للرطوبة اي لا يتأثر بها، ومع كل هذه الخصائص يمكن استخدامه للطلاء بطبقات رقيقة ليست ذات سمك كبير. علماً ان هذا الصبغ له ايضاً مقاومة ازاء انواع العفن والفطريات.

 

وليس انتاج هذا الصبغ لوحده انجازاً كبيراً بل ان الخبراء والباحثين في مجال التكنولوجيا الحديثة [تقنية النانو] تمكنوا بفضل مساعيهم من الاخذ بهذا المنتوج الصناعي، الى مصاف التسويق التجاري.

 

وفي العام 2011 ميلادي دخل هذا المنتوج اسواق الاستهلاك والبيع و هو يفوق في جودته انواع الاصباغ الاخرى المضادة للرطوبة.

 

وهذا النوع من الاصباغ له المحاسن التالية

 

الف) مقاوم جداً للحرارة والبرودة

ب) متلاءم جداً مع تغيرات الظروف الجوية

ج) مقاوم للاشعة فوق البنفسجية U.V ذات الطاقة العالية والاضرار الكثيرة على جسم الانسان وسائر الكائنات الحية.

 

ويستخدم هذا الصبغ من دون الحاجة الى مذيب اياً كان نوع المذيب وهذا ما يميزه عن سائر الاصباغ.

ومن الممكن استفادة هذا الصبغ في مايلي

 

لطلاء السطوح المبنية من الأسمنت او المغلفة بطبقة من الاسمنت

لتغطية طبقات الاسفلت

لتغطية الصفائح المگلفنة وهي الصفائح المصنوعة من الخارصين التي تكسو الحديد لدرء الرطوبة عنه والتي تعرف في احيان

باسم الحديد الابيض.

في تغليف واجهات المباني والجدران التي تواجه الامطار

لتغليف ارضية المرافق الصحية والمطابخ وقواعد الابنية وجوانب ميزابات المياه وقنوات انتقال الماء

لتغطية المسابح

لتغطية ستون السايلوهات

صالات اسكان الحيوانات والدجاج في المزارع الخاصة.

 

خصائص المنتوج:

خاصية العزل للرطوبة في السطوح وواجهات الابنية والمسابح والمخازن المبنية من الخرسانة والمرافق الصحية.

توفر خصوصية العزل الحرارة والعزل للرطوبة في آن واحد

لا حاجة الى وجود المذيب في استخدام الصبغ

الصبغ هذا خال بالكامل من الملوثات الكيميائية والبايلوجية وهو صديق للبيئة

مقاوم للحرارة والبرودة في مدى واسع يمتد من -40oc حتى 210oc درجة مئوية او سليزية

يحول دون دخول البرودة الهواء البار والحرارة الهواء الحار الى البناء

المرونة العالية جداً

قابلية التبديل الى الوان مختلفة

ذو عمر طويل لا يقل عن 20 عاماً

مقاوم للرطوبة بمختلف المستويات ومقام لماء المطر

يصد الاشعة فوق البنفسجية القادمة من الشمس [اشعه U.V]

المقاومة العالية جداً في مختلف الظروف المناخية

لا حاجة بوجود هذا الصبغ من ازالة الطبقات التالفة في المكان المراد صبغه.

الصبغ بهذا النوع من الاصباغ المتطورة يمكن ان يتم بطرق ثلاثة هي

    1. الرش بواسطة علب الاسبري

    2. التغليف بصفائح ذات مساحات مختلفة

    3. الطريقة المعهودة وهي استخدام الفرشاة

 

• يباع باسعار مناسبة وهو يضاهي في نوعيته الانواع الاخرى من مضادات الرطوبة ومنها القير المتعارف.

له قابلية صبغ السطوح المعدنية [الفلزية] والسطوح الأخرى من الخرسانة او الكونكريت والكاش الأعتيادي والسطوح البلاستيكية واللدائن

العبوة التي تحتوي على 20 لتراً من هذا الصبغ تكفي لطلاء ما يقرب من 35 متراً مربعاً لثلاث مرات وبسمك قدره 0.6mm ملي متر 0/6

 

مجالات الاستعمال

عزل السطوح والمرافق الصحية وواجهات المباني عن الماء والرطوبة وبخار الماء

 للأستفادة في طلاء السطوح من الاسفلت دونما حاجة الى ترميمها قبل الطلاء.

عزل الأماكن من الابنية القريبة من التربة

 لطلاء المسابح وحمامات البخار الساخن حمامات سونا.

عزل الجدران عن الرطوبه

عزل الرطوبة عن المسقفات غير المستوية، سواء كانت السقوف معدنية او مگلفنة حديد مطلي بالخارصين